طلبة "أمازيغ" يتعرضون للاختطاف والتعذيب من طرف طلبة "قاعديين" بفاس

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 6 يناير 2018 - 1:58 مساءً
طلبة "أمازيغ" يتعرضون للاختطاف والتعذيب من طرف طلبة "قاعديين" بفاس


جديد اليوم – متابعة

عُلم من مصادر خاصة أن 3 طلبة أمازيغيين، يتابعون دراستهم في سلك ماستر “اللغة والأداب الأمازيغي”، بكلية الآداب والعلوم الإنسانية، تعرضوا مساء أمس بفاس لاختطاف وتعذيب رهيب من طرف مجموعة من الطلبة المنتمين لفصيل النهج الديمقراطي القاعدي.

وحسب تصريح أحد المختطَفين، فقد كان رفقة طالبين آخرين يدرسان معه بنفس المسلك، متجهين صوب مطعم الجامعة مساء أمس الجمعة، قبل أن يتفاجؤوا بمهاجمتهم من طرف عدد كبير من الطلبة المنتمين لفصيل النهج الديمقراطي القاعدي، ويقتادوهم تحت التهديد بالأسلحة البيضاء صوب إحدى الغابات المجاورة.
وأضاف ذات المتحدث، أن المختطفين احتجزوهم هناك لمدة 5 ساعات، ومارسوا عليهم شتى أنواع التعذيب والضرب والتنكيل، حيث أمضوا لحظات عصيبة، وجردوا من ملابسهم، وكادوا يقضون نحبهم  لولا الألطاف الإلهية، وفق تعبير ذات المتحدث.
وعن أسباب هذا الحادث، قال المتحدث أن المهاجمين حاصروهم بسيل من الأسئلة عن سبب قدومهم من مدينة أكادير، واختيارهم لفاس لاستكمال الدراسات العليا، والجهة التي تمولهم، وغيرها من الأسئلة المتعلقة بالحركة الثقافية الأمازيغية، بحكم انتمائهم إليها.
وفي الأخير طالب الضحية كل من له الغيرة على الجامعة المغربية بحمايتها من مثل هذه المليشيات الإجرامية، التي تزيحها عن سكتها وهدفها الأسمى، الذي هو التحصيل المعرفي والعلمي، بعيدا عن التطاحنات والصراعات الإيديولوجية والفكرية، التي كثيرا ما تسفك العديد من الدماء، لانعدام الرقي الفكري وتفشي الجهل داخل أسوار الجامعات المغربية.
المصدر: أخبارنا المغربية



مصدر الخبر

تعليق من حسابك فيس بوك

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح التعليق بصورة موضوعية بعيدا عن التجريح، السب، القذف أو التعرض للمقدسات.
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسكي الصحراء وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.