مهرجان إﯕرار ورزازات من 05 إلى 07 ماي 2017

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 4 مايو 2017 - 5:27 مساءً
مهرجان إﯕرار ورزازات من 05 إلى 07 ماي 2017


بدعم من وزارة الثقافة والاتصال والمجلس البلدي لورزازات والمجلس الإقليمي لورزازات، الوكالة الوطنية للطاقة الشمسية (MASEN)، تنظم جمعية اكرار للتنمية والفن بتعاون مع مجموعة من الجمعية الصديقة، مهرجان اكرار2017 في الفترة الممتدة ما بين 05 و07 ماي 2017 بمدينة ورزازات. 
تحت شعار “سوجاد إخفنك” بالعربية “استعد” أصبح إﯕرار حدثا يستعد له العديد من الشباب المبدع و الفاعلين في مختلف الميادين و المجالات التي يتطرق إليها، يساهم في الربط بين التاريخ و الحاضر بغية التأسيس لمستقبل، يجسد نقطة تبادل للخبرات و الثقافات، يربط بين أطفال القرية و المدينة عبر المدارس التعليمية، يخلق حدثا في المقاهي و الفنادق بحملاته البيئية، يجوب شوارع المدينة في جولة للتحسيس و التوعية، يستقبل كل الألوان و الأنماط الابداعية، يتحاور مع كل الأجيال، و زد على ذلك، فيأتي إليه كل شغوف من أجل الإبداع، التكوين أو المبادرة. 
مهرجان إﯕرار هو عمل تشاركي بين جمعية إﯕرار وعدد من هيئات المجتمع المدني ومختلف المؤسسات الفاعلة، قصد التأسيس لفعل اجتماعي ثقافي تنموي يروم إلى تطوير الكفاءات، وإبراز الغنى الثقافي، الفكري والتاريخي للمغرب المتنوع من جهة درعة تافيلالت. 
إﯕرار يتخذ من قصبة تاوريرت الساحرة بجمالها المعماري والفاتنة بتاريخها منزلا كبيرا لاستقبال الضيوف والزائرين ولعرض العادات والتقاليد القديمة بالمنطقة، هو مشروع يهذف إلى المساهمة في خلق جسر تواصل بين المجتمع المدني والفاعلين في العديد من المجالات من أجل المساهمة في عمل جماعي يشكل الطاقة الدافعة لقطار التنمية هذا كله يمنح الفرصة لتضامن جماعي من أجل استكشاف الرأسمال اللامادي لبلادنا واستيعاب ما هو مطلوب اليوم في الاستراتيجية التنموية المبرمجة بتفكير جماعي موحد، هادف وبناء هذا المشروع المنطلق في 2014 يرتكز على التوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله في خطابه السامي يوم الأربعاء 18 مايو 2005، والذي يدعو فيه الى الحرص التام على إشراك كافة شرائح المجتمع المغربي في إيجاد الحلول الناجعة، لرفع التحديات الكبرى للوطن، بروح الالتزام والتعبئة، والعمل والأمل. 
خلف مهرجان إﯕرار في النسخ السابقة أثرا ايجابيا في أرجاء المملكة بطابعه الفريد والمتميز من خلال أنشطته المتنوعة والمخصصة بشكل عام للجميع والتي استقطبت عددا مهما من الزوار والمشاركين من مختلف الأعمار والشرائح الاجتماعية بهدف المساهمة في تعزيز وترسيخ أسس التنمية المستدامة، مما يتيح للجميع فرصة لمعالجة القضايا والتحديات الراهنة البيئة، الصحة، التعليم، سيرا على نفس النهج فبرمجة 2017 ستسعى الى إرضاء كل الأذواق ومنح الفرصة لجميع شرائح المجتمع للمساهمة في مهرجان اكرار 2017. 
اكرار للبيئة و المدارس المنطلق منذ شهر مارس 2017 ، بتنسيق مع المديرية الإقليمية لوزارة للتربية الوطنية و التكوين المهني بورزازات، بحملة لجمع القنينات البلاستيكية المستعملة من المقاهي و الفنادق بمدينة ورزازات، حيث استطاع فريق من المتطوعين الى حدود اليوم جمع اكثر من خمسين الف قنينة بلاستيكية مستعملة ، هذه الأخيرة التي تشكل العنصر الأساس لورشات إعادة التدوير التي تقام هذه السنة في ازيد من خمسين مؤسسة تعليمية ابتدائية بكل من جماعة غسات، ترميكت، اغرم نوكدال، سكورة و بلدية ورزازات و التي تستهدف ازيد من 1500 تلميذ و تلميذة، هؤلاء التلاميذ الدين سيتنافسون على لقب احسن منتوج لإكرار للبيئة 2017 . 
كما تجدر الإشارة ان الوكالة الوطنية للطاقة الشمسية (MASEN) تدعم الشطر الخاص بمنطقة غسات لتجسد بذلك انخراطها في الاستراتيجية التنموية للمنطقة المحيطة بمركب الطاقة الشمسية نور ورزازات، بغية التوعية والتحسيس بالبيئة وتقوية قدرات التلاميذ والتلميذات والأطر التربوية بمختلف المؤسسات المستهدفة، سيتم تنظيم يوم البيئة بمدرسة القدس بمدينة ورزازات يوم السبت 6 ماي 2017، اليوم الذي سيؤطره أساتذة باحثين ودكاترة من جمعية مغرب علوم تنمية مستدامة، من خلال ورشات بيئية تفاعلية وعروض تربوية.



مصدر الخبر

تعليق من حسابك فيس بوك

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح التعليق بصورة موضوعية بعيدا عن التجريح، السب، القذف أو التعرض للمقدسات.
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسكي الصحراء وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.