هل تترشح “أوبرا وينفري” لانتخابات رئاسة أمريكا ل 2020 ؟

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 10 يناير 2018 - 10:38 مساءً
هل تترشح “أوبرا وينفري” لانتخابات رئاسة أمريكا ل 2020 ؟


اشتعل موقع التواصل الاجتماعي، تويتر، بتغريدات، تطالب الإعلامية الأميركية المخضرمة أوبرا وينفري بالترشح لرئاسة أميركا، بعد تألقها في خطابها الذي ألقته في حفل غولدن غلوب، ومزاح مقدم الحفل أمام الحضور بالقول إنه ينبغي عليها الترشح للرئاسة.

وانهالت التغريدات تحت إسم “أوبرا وينفري رئيسة”، و”أوبرا 2020″، بعد انتهاء كلمتها في الحفل، الذي صارت خلاله وينفري أول امرأة من أصول أفريقية تحصل على جائزة غولدن غلوب الفخرية عن مجمل أعمالها.

وحظيت الممثلة ومقدمة البرامج والمنتجة التلفزيونية الشهيرة، البالغة من العمر 63 عاما، بتكريم وحفاوة كمثال يحتذى به وشخصية نسائية قوية، خاصة بعد أن تطرقت في خطابها لقضية حساسة مثل التحرش الجنسي.

واستغلت وينفري خطابها للإشادة بنساء كشفن عن قصص تعرضهن للتحرش الجنسي وانتهاكات، ولإعلان أن “يوما جديدا يلوح في الأفق” للفتيات والسيدات.

ووسط سيل التغريدات التي دعت وينفري للترشح في الانتخابات الرئاسية المقبلة في نوفمبر 2020، كتبت كاسي آرسينولت من تلفزيون بوسطن: “هذا الخطاب كان شاملا. حان الوقت لأن تكون أوبرا رئيسة”.

وغرد مقدم البرامج الحوارية التلفزيونية الحاصل على جائزة إيمي، تشارلز أدلر: “ثلاثة رؤساء منذ عام 1980 كانت لديهم قدرة كبيرة على التواصل.. ريغان وكلينتون وأوباما، تستطيع أوبرا وينفري أن تكون التالية”.

وفي الماضي عبرت وينفري عن عدم اهتمامها بالترشح للرئاسة، قائلة إنها لن تترشح لأي منصب، وفق ما ذكرت وكالة “رويترز”.

لكن صحيفة لوس أنجلوس تايمز نقلت عن صديقها ستيدمان غراهام، الأحد، قوله إن “الأمر يتوقف على الناس. ستفعل ذلك بالتأكيد”.

يذكر أن وينفري نشأت في فقر مع أم عزباء، ثم شقت طريقها إلى النجاح كمقدمة برنامج “ذا أوبرا وينفري شو” الحواري على مدار 25 عاما، قبل أن يتوقف في 2011.

وقدرت مجلة “فوربس” العام الماضي، أن صافي ثروة وينفري بلغ 3 مليارات دولار، ووضعتها في المركز الثالث في قائمة أغنى النساء العصاميات في أميركا.

The post هل تترشح “أوبرا وينفري” لانتخابات رئاسة أمريكا ل 2020 ؟ appeared first on .



مصدر الخبر

تعليق من حسابك فيس بوك

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح التعليق بصورة موضوعية بعيدا عن التجريح، السب، القذف أو التعرض للمقدسات.
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسكي الصحراء وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.